الجمعة، 13 سبتمبر، 2013

بالصور: لقطات مرعبة لأمواج "غادرة"

التقطت تلك "الصور" من كاميرا "مقيم" بالقرب من الشواطئ، ولم يكن يدرك أن الشابين سيعرضا نفسيهما للخطر إلى تلك الدرجة. 

وقال المتحدث باسم المؤسسة الوطنية للدفاع المدني الملكية: إنه - على الناس - أن تفكر مرتين قبل أن تتساهل مع تلك "الأمواج الهادرة"، وتقف بالقرب من البحر. 

وتابع قائلاً: "نحن نبحث عن سلامة الناس، وهناك أخطار كثيرة محتملة من الوقوف بجوار تلك "الأمواج"، وكان يمكن - بكل بساطة - أن يقع الشابان ضحية تلك الموجة العاتية".




الاثنين، 7 يناير، 2013

أُحبُـكِ ،،

ربما عجزت روحي ان تلقاكي
وعجزت عيني ان تراكي ولكن لم يعجز قلبي ان ينساكي.
اذا العين لم تراكي فالقلب لن ينساكي .
احبك موت.... لا تسأليني ما الدليل
ارايت رصاصه تسأل القتيل .
ربما يبيع الانسان شيئا قد شراه
لكن لا يبيع قلباً قد هواه .
لا تسأليني عن الندى فلن يكون ارق من صوتك
ولا تسأليني عن وطني فقد اقمته بين يديك
ولا تسألني عن اسمي فقد نسيته عندما احببتك.
كنت انوي ان احفر اسمك على قلبي
ولكنني خشيت ان تزعجك دقات قلبي.
أن يأست يوما من حبك وفكرت في الانتحار
فلن اشنق نفسي او اطلق على نفسي النار ولن القي نفسي من ناطحة
سحاب لاني اعرف وباختصار ان عينيكي اسرع وسيله للانتحار.
لا ثقه لدي الا عينيكي فعيناكي ارض لا تخون
فدعيني انظر اليهما دعيني اعرف من اكون.
لماذا لماذا طريقنا طويل مليء بالاشواك
لماذا بين يدي ويديك سرب من الاسلاك
لماذا حين اكون انا هنا تكوني انتي هناك.
لو كان لي قلبان لعشت بواحد وابقيت قلبا في
هواك يتعذب.
انا احبك حاولي ان تساعديني
فإن من بدأ المآسي ينهيها
وإن من فتح الابواب يغلقها
وإن من اشعل النيران يطفيها
منقولة : )

الأحد، 6 يناير، 2013

لا تَعشَقيني

(1)
قُلوبٌ تَميلْ
وقُربي إليها مِنَ المُستَحيلْ
لأنِّي جَريحْ
وأشتاقُ يومًا لأنْ أستريحْ
فلا تَخدَعيني بِحُبٍّ جَديدْ
لأنِّي أخافُ دَعيني بَعيدْ
(2)
وإنْ تَعشَقيني

فلا شَيءَ عِندي لِكي تَأخُذيهْ
وما أنا شَيءٌ
ولا قلبَ عندي لكي تَعشَقيهْ
فقد تَندمينَ
وتَمضينَ عنِّي
وفي القلبِ سِرٌّ ولن تَعرِفيهْ
فإنيَ وَهمٌ
وقلبي خَيالٌ
وحُبي سَيبقَى بَعيدَ المَنالْ
فلا تَعشَقيني لأني المُحالْ
(3)
وإنْ تَعشقيني

فهل تَعرِفينَ أنا مَنْ أكونْ ؟
أنا الليلُ حِينَ طَواهُ السكونْ
فلا أنا طِفلٌ
ولا أنا شَيخٌ
ولا أنا أضحَكُ مثلَ الشبابْ
تَقاطيعُ وَجهي خَرائطُ حُزنٍ ،
بِحارُ دُموعٍ ، تِلالُ اكتِئابْ
فلا تَعشَقيني لأني العَذابْ
(4)
إذا قُلْتُ يَومًا بأنِّي أُحبُّكْ
فلا تَسمَعيني

فَحُبِّي كَلامْ
وحُبي إليكِ بَقايا انتِقامْ
لأنِّي جَريحْ ..
سأشتاقُ يَومًا لكي أستَريحْ
وأرغَبُ يَومًا أرُدُّ اعتِباري
وأُطفئُ ناري
فَأقتُلُ فيكِ العُيونَ البريئةْ
فَلا تَعشَقيني لأنِّي الخَطيئةْ
(5)

دَعينيَ أمْضِ ودَاري دُموعَكْ
لأنِّي أخافُ سأرحَلُ عَنكِ
وقلبي السَّفينَةْ
أجوبُ بِقلبي الليالي الحَزينَةْ
فعُذرًا لأنِّي سأمضي وَحيدًا
سَأمضي بعيدًا
وإنْ عُدْتُ يَومًا
فقولي بأنَّكِ لا تَعرِفيني
فَقلبي ظَلامْ
وحُبي كَلامْ
ومازِلتُ أرغَبُ في الانتِقامْ

الاثنين، 3 سبتمبر، 2012


يكفيني أنكِ أحببتِني يوماً ،،
و تكفيني تلك اللحظات التي حظيتُ بها من وقتك ،،
سيدتي ،،
أتمنى لكي كل السعادة ،،
ولا أتمنى لنفسي إلا راحة ليس بعدها حياة ليس السبب أنتي ،،
لعلّي أكفّرُ ما فعلتُه يوماً ! لعلّ الله يغفرلي ويسعدكي ،،
لا تكترثي لهمّي أو لدمعي أو لموتي ،،
فأنا لا أستحق منكِـ الإهتمام ،،

الاثنين، 9 أبريل، 2012

مِنْ لآجئ فِلسطيني إلي سُورِي ، رِسَالة ،،



ستكون الخيمة مزعجة في الليلة الأولى، ثم في السنة الأولى، بعد ذلك ستصير ودودةً كواحدٍ من العائلة، لكن حاذر أن تقع في حبها، كما فعلنا !
لا تبتهج إن رأيتهم يقيمون لكم مركزًا صحيًّا، أو مدرسةً ابتدائية، هذا خبرٌ غير سارّ أبدًا !
وإيّاك أن تتورط بمطالبات غبية مثل بناء بيوت بسيطة بدل الخيام، أو بخطوط مياه وكهرباء، ذلك يعني أنك بدأت تتعايش ، وهنا مَقتلُ اللاجئ، وهنا أيضًا مَقبرته !
 انتبه دائماً أن لا تترك غضبك في الخيمة حين تخرج، كُن غاضباً دائما، غضبك هو الذي سيجعلك حيّا، غضبك مَعدات بقائك، وإن استرحتَ يومًا فهذا يعني أنك لم تعد تلهثُ باتجاه "العودة" !
 ولا تُدرّب أولادك على الصبر، الصبر حيلة العاجز، وذريعة مَن تَخلّى، واللاجئ يموت إن لم ينظر خلفه مرّتين في اللحظة الواحدة.
 أنت لستَ ابن "هناك"، تَذَكّر هذا دائما، أنت لك "هنا" جميل ولا يُخان .. لا تنم ليلةً دون أن تُعدّد محاسنه لأطفالك، واقرأ عليهم كيف مات الناس، وكيف ذُبحوا على شاشات التلفزيون لأنهم لم يُصفّقوا للخِطاب، وقل لهم إنك تنام بين أشجارٍ غريبة، لأنك لم تشأ أن تُلدغَ من جُحر واحدٍ مَرّتين!
 سيبيعك الناس لبعضهم، تلك هواية السياسيين، وسيجيئك المتضامنون من كل البلاد، ستصير أنتَ شعارهم الانتخابي، ويتقربون بك إلى الله، وستزداد همّة الناس في تفقّدك في "رمضان"، وفي الأعياد والمناسبات الدينية!
 والبعض سيصوّر أطفالك منهكين وجائعين، لمجرد أن يحصل على مكافأة من رئيس التحرير، أو مدير المحطّة، وزوجتك النائمة الآن في الظلّ قد تكون موضوعًا لصورةٍ تفوز بجائزةٍ دولية!
 واسمعني، فأنا أفوقك خبرة بـ63 عامًا في هذه "المهنة": لا تلتقط الصور التذكارية مع سفراء النوايا الحسنة، ولا تشكو لهم حرارة الطقس، أو من الحصى في الخبز، وحاذر أن تطالب بخيمةٍ أفضل، ليس ثمة خيمة أفضل من خيمة، وقل لهم إن مشكلتك ليست عاطفية، ولن تحلّها زيارة "أنجلينا جولي."

سِيري بِبُطْءٍ ، يَا حَيَاةْ ، لِكَيْ أرَاكِ بِكَامِلْ النُقْصَانْ حَوّلِي ،،
كَمّ نَسِيتُكِ فِي خَضْمّك بَاحثاً عنّي وَ عَنْكِ ،،
وَ كُلّمَا أدرَكتُ سِرّاً مِنكِ قُلتُ بِقَسوةٍ : مَا أجهَلكْ !
قلْ للغيابِ : نَقصْتَنِي وَ أنَا جِئتُ لأكمِلَكْ ،،

إمْـضِ ،،




فَإحْمِلِي أَقْدَارَكِ فَوقَ كَتِفَيكِ يَا صَدِيقَتِي ،،
وَ إمْضِ فِي الحَيَاةِ صَابِرةً آمِلَةً أبَدَاً فِي رَحمَةُ الله التِي تَسِعْ كُلّ شَيء ،،
فَلَستِ وَحدَكِ فِي هُمُومُكِ ،،
وَلا الدُنيَا تَستَهدِفُكِ أنتِ بِالذَاتْ بِهذه الضَرِيبَة ،،

السبت، 7 أبريل، 2012

أنَا وَ أنَا ،،


تَعلمتُ أنّ أرقُصَ بِلا أقدامْ ،،
عَلّى وَقعِ سِمفُونِيّة نَاقِصَة ،،
أوّ عَلّى إِيقَاعِ جُنونِ الحُزنْ ،،
تَعَلمتُ انّ أهذِيّ بِكِ بَينَ أركَانِ صَحوتِي وَ حُلُمِي ،،
وَ أجمعُ كُلِ دَمعَة ذُرفتْ لأجلُكِ وَ أصّنَعُ مِنهَا خُيوطٍ حَريرِية ،،
ألفها حَوّلَ رَأسِي أوّ أشُدّهَا حَوّلَ خَاصِرة إحتِمَالِي ،،
وَ أرقُصُ صَبرّاً ،،
لَيتكِ ترينِي كَيفَ أصبَحتُ أحترفُ الوِحدَةَ ،،
وَ أُقِيمُ بِغُربَتِي وَطَنٌ بكِ ،
كيفَ أصبَحتُ اُمَارِسُ فَصلَ الضَيّاعِ باحتِرافْ العَاقِلينْ ،،
تَنشقُ ذَاكِرتِي عَنّي ،،
نُصبِحَ أنّا وَ أنَا ،،
 نَتَحَدَثُ عَنّ حُبِنَآ ،،
ليتكِ تريّنِي  ،، 
كيف أصبحتُ حَجَراً يَنْكَسِرُ عَليّهِ كُلُ مَنْ أُحِبْ !

الجمعة، 6 أبريل، 2012

فِي بُعدُكِ ،،


أنا خَلف الماضيْ ،،
وَ بعدَ المُستَقبَل برَقم لآ يَقبَل وَلآ يَستَقبل ،،
ببسآطَة أنآ ظَرف لآ مَحَلَّ لَهُ مِنَ الحَياة ،،